اعتقال اللاجئ العراقي الذي قتل صبيه المانيه – تفاصيل الحادث + صور حديثة

5

تم القاء القبض على المجرم علي بشار في كردستان العراق قبل يومين و تم جلبه من اقليم كردستان العراق الى المانيا بواسطة قوات خاصة التابعه للاجهزة الامن للحكومة الالمانية على متن طائرة من الخطوط الجويه لوفتهانزا

اما تفاصيل الحادث :

اتهم اللاجئ  علي بشار بقتل فتاه قاصر ( 14 عاماً ) بعد اغتصابها قرب موقع سكنه و الذي هو احد الكمبات الخاصه للاجئين في المانيا . ظهرت في التحقيقات الضحية هي سوزان من عائلة مسيحية من اصول يهوديه كانت من الاشخاص الذي تساعد اللاجئين و تقضي اوقات فراغها بمساعدتهم و كانت ايضا ناشطة  في احد المنظمات الخاصه بمساعدة اللاجئين .

الضحية سوزان

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

شوهدت سوزان لاخر مره في مركز اللاجئين الذي يسكن فيه علي بشار , و من ثم اختفت . و بعدها و بحسب الاتصالات الذي جرت الى الشرطة ان هناك جسد فتاة  في منطقه مظلله بالاشجار .

توصلت الشرطه الى هويه الفاعل  من خلال تتبع الكاميرات المراقبه و شهود عيان ان المجرم هو علي بشار . و لكن المدة بين قتل الفتاة و كشف جسدها و ثم كشف هوية الفاعل منحت على بشار الفرصه الكافية للهروب من المانيا , شوهد في كاميرات المراقيه انه ركب قطاراً متجها الى مدينة اسن الهولندية و لكن تبين في ما بعد انه نزل من القطار في مدينة المانيه ثم ذهب الى مطار دوسلدورف متجها الى تركيا ,ثم حجز تذكرة من اسطنبول الى اربيل العراق باسم وهمي و جواز وهمي , خلال هذه الفتره هربت عائلة علي بشار ايضا الى تركيا و من ثم الى اقليم كردستان العراق .

اتصلت الحكومة الالمانية باقليم كردستان على تسليم الجاني علي بشار , ثم القئ القبض على ( علي بشار ) في اقليم كردستان يوم امس و وافقت السلطات في إقليم كردستان العراق على ترحيل المشتبه به ، وقامت بوضعه على متن طائرة تابعة لشركة لوفتهانزا متجهة من اربيل إلى فرنكفورت. ومن المتوقع أن يخضع لجلسة استجواب لإصدار قرار باعتقاله فور وصوله إلى فرانكفورت. و من المتوقع و بحسب تخمينات بعض من المحامين ان في افضل الحال سيحصل على سجن لمدة 30 – 35 عام و في اسواء الحال سيحصل على مؤبد .

علي بشار هو  مواطن سوري كردي وقد منحته حكومة أقليم كردستان هو وعائلته الجنسية العراقية  .

الصور التاليه توثق لحظة وصول الجاني الى مقر القوات الخاصه التابعه لاجهزة الامن الالمانية :